منوعات

6 تنبؤات للعرافة البلغارية فانجا لعام 2021.. مفاجأة تنتظر مصر وحدث كارثي يوم 6 مايو

يتابع العالم كله تنبؤات العرافة البلغارية العمياء بابا فانجا، والتي أثارت الجدل حول العالم بسبب تلك التنبؤات، التي تتصادف مع بعض الاحداث كما تتنبأ بها.

وفي هذا الصدد، نشرت صحيفة «ميرور» البريطانية تنبؤات العرافة البلغارية العمياء بابا فانجا، لعام 2021، والتي تنبأت بعدد من الأحداث المهمة التي وقعت في القرن الماضي، من حريق لندن العظيم إلى صعود أدولف هتلر إلى السلطة وأهوال الحرب العالمية الثانية ثم الثورة الفرنسية وصنع القنبلة الذرية، وكانت تنبؤاته دقيقة للغاية.

تنبؤات بابا فانجا لعام 2021

 

توقعت العرافة البلغارية العمياء بابا فانجا بعض النبوءات المرعبة لعام 2021، وفيما يلي أهم 6 تنبؤات توقع أن تحدث خلال الـ 12 شهرا المقبلة:

 

نهاية العالم

توقعت العرافة البلغارية العمياء بتعرض العالم إلى نهايته في العام 2021، حيث ستصنع روسيا سلاحًا بيولوجيًا، ويمكن اعتباره الخبر الأسوأ على البشرية، حيث سيخلق هذا السلاح فيروسًا يحول الناس إلى كائنات زومبي.

وقالت العرافة البلغارية العمياء بابا فانجا: «الوباء لن يبقى على العالم العظيم، آباء وأمهات سيموتون من الحزن اللانهائي».

 

مجاعة هائلة

اعتقدت العرافة البلغارية العمياء بابا فانجا أن كوكب الأرض سيصاب بمجاعة هائلة لم يشهد العالم حجمها من قبل.

وأوضحت العرافة البلغارية العمياء بابا فانجا أن نهاية العالم ستبدأ بزيادة الزلازل وانتشار الفيروسات، وستحل المصائب على البشرية «مجاعة، دم، طاعون».

 

كارثة عظيمة

تدعي العرافة البلغارية العمياء بابا فانجا أن أضرارًا جسيمة ستلحق بكوكبنا في عام 2021 بسبب العواصف الشمسية الهائلة.

وقالت العرافة البلغارية العمياء بابا فانجا: «سنرى الماء يرتفع والأرض تسقط»، بينما يتجلى الدمار في جميع أنحاء العالم، يقول الطبيب إنه ستكون هناك هجرة جماعية وسيبدأ الناس الذين يعيشون على الأرض في القتال على الموارد الطبيعية القليلة المتبقية، وسيؤدي هذا أيضًا إلى نشوب حرب في جميع أنحاء الكوكب.

وأشارت إلى أنه بالإضافة إلى العواصف الشمسية، سيضرب كويكب الأرض يوم 6 مايو.

وكانت تقارير صادرة عن وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا» قد تحدثت عن أن الكويكب 2009 KF1 قد يضرب الأرض في 6 مايو من العام المقبل.

 

نهضة في 10 دول

توقعت العرافة البلغارية العمياء بابا فانجا أن تنتعش عدة دول اقتصاديا وتنهار دولًا أخرى، حيث أشارت إلى أن دول الخليج العربي ومصر وإثيوبيا ستنتعش اقتصاديًا بعد أزمات عدة، فيما ستنتكس دولًا أخرى ومن بينها الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا.

 

زلزال مدمر

بعد عام 2020، آخر شيء نحتاجه هو كارثة طبيعية أخرى ومع ذلك تتوقع العرافة بابا فانجا أخبارًا سيئة ستحدث في كاليفورنيا، إذ تزعم أن زلزالًا هائلًا سيضرب أمريكا وكاليفورنيا.

وقد توقعت بابا فانجا تاريخ الضربة وهو 25 نوفمبر 2021. وكتبت نصا: «كارثة عظيمة في الحديقة المتحدة، عبر أراضي الغرب ولومباردي، النار في السفينة، والطاعون، والأسر؛ عطارد في القوس، زحل يتلاشى».

زر الذهاب إلى الأعلى