منوعات

حقيقة توأم شويكار التي حبستها شقيقتها وأخفتها عن الأنظار 80 عاما

برعت الفنانة الراحلة شويكار، في أداء الأدوار الدرامية والكوميدية وشكلّت ثنائيا مميزا مع الفنان الراحل فؤاد المهندس قبل أن يتزوجا بعد ذلك.

وخطفت الفنانة الراحلة الأنظار خلال مشوارها الفني، خاصةً أنها كانت تمتلك عدة مواهب بجانب التمثيل مثل الغناء والاستعراض كذلك وهو ما جعلها تتميز عن غيرها من فنانات جيلها.

وعلى الرغم ن تاريخها الفني الطويل إلا أنها دائما ما كانت ترفض الحديث عن حياتها الشخصية، وكانت دائا ما تُبقي على حياتها بعيدا عن أعين وسائل الإعلام.

وكانت هناك شائعة قد انتشرت طوال سنوات طويلة تفيد بأن فنانة تُدعى “شاهيناز طه” كانت قد ظهرت في العديد من الأفلام خلال حقبة الستينات والسبعينات ومنها فيلم “خلي بالك من زوزو” للفنانة الراحلة سعاد حسني، إلا أن شويكار أكدت على أنها لا تربطها بهذه الفنانة أي علاقة أو قرابة من قريب أو من بعيد.

وبعيدا عن هذه الشائعة، هناك مفاجأة أثارت جدلا كبيرا حيث انتشرت صورة للفنانة شويكار مع صديقتها الفنانة نبيلة عبيد وقد ظهرت هناك سيدة معهما في الصورة تشبه الفنانة شويكار إلى حد التطابق.

وتبيّن بعد البحث أن هذه السيدة هي شقيقتها التوأم، والتي تزوجت وعاشت مع زوجها في إحدى الدول العربية.

وارتبط بشقيقتها العديد من المواقف الطريفة أبرزها شائعة حبس شويكار لشقيقتها التوأم حتى تمنعها من دخول مجال التمثيل.

زر الذهاب إلى الأعلى