منوعات

سلمى الشيمي تثير الجدل بـ «فوتوسيشن» جديد.. والجمهور يطالب بمحاكمتها (شاهد)

بعد وقت قليل من أزمة عارضة الأزياء سلمى الشيمي بسبب جلسة تصويرها في منطقة الأهرامات، أثارت حالة من الجدل من جديد في أحدث ظهور لها.

ومن خلال صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، نشرت عارضة الأزياء سلمى الشيمي من أحدث جلسات تصويرها.

وظهرت عارضة الأزياء سلمى الشيمي في الصور بإطلالة جريئة، حيث ارتدت فستانًا فضيًا مفتوح من الأسفل بشكل كبير.

وعلقت عارضة الأزياء سلمى الشيمي على الصور، قائلةً: «لا موني اللي غارو مني»، بينما جاءت تعليقات زوار الصفحة ما بين معجب بإطلالتها، فيما سخر البعض الآخر من ظهورها عقب قضيتها الشهيرة.

ويذكر أن عارضة الأزياء سلمى الشيمي كانت قد أثارت الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد ارتدائها زيا فرعونيا، أمام هرم زوسر في منطقة سقارة.

وظهرت سلمى الشيمي بطريقة وصفت بأنها “غير لائقة ومثيرة وملفتة في طريقتها”، ما أغضب كثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصا أن الصور التقطت في مكان له قيمة تاريخية كبرى.

وقالت عارضة الأزياء المصرية، في تصريحات تلفزيونية، بعد أيام قليلة من انتهاء التحقيق معها، إن عدد كبير من الشباب تقدم لطلب يدها للزواج.

وأرجعت سبب طلب الزواج منها من قبل أعداد كبيرة من الشباب، إلى جلسة التصوير المثيرة التي ظهرت فيها، في وقت سابق وهي ترتدي زي الملكة كيلوباترا بمنطقة سقارة الأثرية والتاريخية.

وفي السياق، أفادت سلمى الشيمي صاحبة فوتوسيشن معبد سقارة بأنها لم تكن تتوقع أن يتم ضبطها والتحقيق معها. مضيفة: “أنا مصدومة من اللي حصل ومكنتش متخيلة أن الموضوع يوصل لكده”.

وقالت الشيمي، خلال مقابلة مع برنامج «يحدث في مصر» المذاع على قناة «MBC مصر» : «أنا دفعت تذكرة دخول معبد سقارة ودفعت مبلغ 1500 مقابل تصريح تصوير فوتوسيشن مثل اي فنانة أو ممثلة.

وأضافت أنها ورغم دفعها قيمة التصريح، إلا ان الحارس لم يسلم لها التصريح واذنوا لها بالدخول. مبدية استغرابها من القبض عليها، موضحة أنه أفرج عنها من النيابة بكفالة 500 جنيه وان القضية لا تزال مستمرة.

وأكدت أنها حريصة على تصويرها لـ «فوتوسيشن» من فترة لأخرى لانه جزء من عملها كعارضة أزياء، منوهة إلى أن هناك رد فعل غير طبيعي من الدول العربية والأجنبية بسبب إعجابهم بجلسة التصوير في معبد سقارة.

وأشارت إلى أنها تعمل عارضة أزياء مصرية وعربية، منذ كانت في مرحلة الثانوية، وأنها مثل اي فتاة مصرية بدأت في عرض الملابس وهي طفلة عمرها 9 سنوات، ودخلت المجال عن حب، ومثلها الأعلى الفنانة الراحلة سعاد حسني.

وأمرت نيابة حوادث جنوب الجيزة، قبل نحو 10 ايام، بإخلاء سبيل فتاة فوتوسيشن الاهرامات سلمى الشيمي والمصور حسام محمد بكفالة 500 جنيه لكل منهما، بعد يوم من حجزهما والتحقيق معهما.

زر الذهاب إلى الأعلى