منوعات

” قصة ” أطول زواج في الوسط الفني المصري، بين فنان كبير مسلم ودكتورة مسيحية

في لقاء حصري مع الفنان الكبير يحيحى الفخراني وحديثه عن رمضان وطقوسه معه فقد أخذ الحوار منحنى جانبي ليتمكن من الحديث عن زوجته قليلا، حيث أن زواج يحيى الفخراني يعتبر من العلامات المميزة في الفن المصري، حيث أنها أطول عمر زواج قد حدث حتى الآن فقد تخطى ال 45 عام زواج، وما لا يعرفه الجميع أو الأغلب أن يحيى الفخراني ممثل مسلم، وزوجته دكتور لميس جابر مسيحية الدين .

وبالحديث عن ذلك بدأ الفنان الكبير بسرد ذكرياته مع شهر رمضان الكريم وأن والده كان يميزه دائما ويأتي له بفانوسين وليس واحدا.

ويكمل حديثه في باقي الحوار مستطردا ” إنني أتذكر كل عام في رمضان الزينة ورائحة رمضان من الطقوس التي كنا نقوم بها، إنها الآن اختفت ولم أعد أشعر بطعم رمضان الذي كنت أتذوقه سابقا ” .

وبحديثه عن زوجته الدكتورة لميس جابر ” إنها تصوم معنا شهر رمضان الكريم، وتشاركنا كل الطقوس بحب، وهي التي تعد لنا الإفطار الذي نحبه، فهي تحترم كافة الطقوس الدينية، والإسلامية على أكثر وجه ” .

وعن ذكرياته مع أول سنة صيام قال: «يااااه ذكريات جميلة لكن بها فضائح عديدة.. أتذكر وأنا في الصف الثاني الابتدائي اتفقت أنا وأصدقائي علي الصيام في رمضان كاملا وعدم التحجج بأي عذر لكني منذ صغري وأنا أحب الطعام جدا لذا لم استطع تكملة صيام يوم واحد فما كان مني إلا التظاهر بالصيام في حين أن هناك سندوتشات في حقيبتي».

وأضاف: «ذات يوم حدث لي موقف فضحني وهو أنه أثناء لعبنا في حوش المدرسة وقعت مني السندوتشات علي الأرض الأمر الذي جعل زملائي تتعالى ضحكاتهم فاضطررت وقتها أن أتغيب من المدرسة أسبوعا كاملا حتى ينسوا هذا الموقف إلا أنهم لم ينسوه علي الإطلاق وظل عالقا في ذهنهم يذكروني به من وقت لآخر».

زر الذهاب إلى الأعلى