منوعات

مواقف محرجة للفنانات بسبب ملابسهن الفاضحة والرياح لا ترحم.. شاهد

إن أكثر ما يعرض مشاهير العالم لمواقف محرجة، هو أن تفسد إطلالاتهن، سواء حدث ذلك عن طريق تمزق الفساتين، أو تطايرها بفعل الرياح، أو بسبب ارتداء الكعب العالي.

ولم يحالف الحظ بعض نجمات العالم، فأحياناً لم يوفقن في اختيار ملابسهن حتى تكون مناسبة للاحتفالات المدعوات فيها.

وعلى هذا النحو تعرضت الكثير من هؤلاء النجمات لمواقف محرجة لا يحسدن عليها بسبب ملابسهن، فمنهن من تعرضت لتمزق سحاب فستانها أمام الجمهور مثل النجمة نانسي عجرم، أو الى السقوط كالنجمة سما المصري.

أما المحامية العالمية أمل علم الدين فاضطرت للتوقف خلال المشي على السجادة الحمراء، حيث تسبب فستانها في اختلال توازنها لأكثر من مرة لولا تدخل زوجها جورج كلوني ومسانداتها.

كذلك النجمة جينيفر لورانس فهي متخصصة في السقوط، حيث سجلت سقوطاً في حفل توزيع الجوائز لأوسكار.

 

مي عمر

تعرضت الفنانة مي عمر لموقف محرج لا تحسد عليه خلال الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي، إذ تطاير فستانها أثناء وقوفها أمام الكاميرات، وهو ما جعلها ترتبك، وتضطر إلى ضبطه أمام المصورين برفقة زوجها المخرج محمد سامي.

زر الذهاب إلى الأعلى