منوعات

«طلبت من الله طفل معاق فحدثت معجزة?»..امرأة أنجبت ولد لا يوجد مثله في العالم

توجد الكثير من الأسرار في الغابات، فأنت لا تعلم كيف تعيش الحيوانات مع بعضها البعض! فهم يتميزون بسلوكيات مختلفة عن البشر، ولديهم لغة خاصة بهم، ولكن هل تتخيل أن هناك إنسان يمكن أن يعيش في الغابة مع الحيوانات؟ كانت الإجابة ستكون لا قبل رؤية شاب يدعى “إيلي”، الذي يعيش مع الحيوانات في الغابة، ولديه قصة غريبة.
ينظر البعض إلى الاختلاف على أنه وصمة عار، فعندما يولد طفل يتمتع بصفات غير مماثلة للصفات الشائعة للبشر، يعتقدون أنه لا يستحق الحياة، ولكن في الاختلاف رحمة لا يعرفها الكثير، فتداولت مواقع التواصل الاجتماعي قصة غريبة، لشاب في الـ21 من عمره، يعيش مع الحيوانات في الغابة، بسبب تصرفاته الغريبة، ويعرف بـ “إيلي”.
وتقول والدته أنه لا يسمع ولا يتحدث، ويركض طوال اليوم، حتى نعته الجيران بـ”القرد”، ويتغذى على الأعشاب، ويرفض الطعام الآخر، فعندما يستيقظ من النوم يركض سريعًا إلى الغابة، للبحث عن طعام مناسب له، وذلك حسبما صرح الموقع البريطاني “ديلي ستار”.
وأضافت والدته أنه يعاني من صعوبات في التعلم، ويفضل أكل الموز، ولا يذهب إلى المدرسة، ويشعر بالخوف من السكان، وعندما ولد إيلي، كان رأسه بحجم كرة التنس، وفي تعليق على ذلك، صرحت والدته في أسى:”بعد فقدان أطفالنا الخمسة، طلبنا من الله أن يعطينا طفل معاق على الأقل حتي يعيش”، وأضافت:”وعندما ولدته علمت أنها رسالة من الله”.
هل تعتقد أن هذا الطفل رسالة من الله لأنها غير راضية بقدرها؟..شاركنا برأيك من خلال التعليقات

زر الذهاب إلى الأعلى