منوعات

«قتلها زوجها وتركها في البانيو حتى الموت»..أسرار في حياة فنانة ظهرت في «الضوء الشارد»

توجد بعض من المسلسلات التي تتميز بأهمية كبيرة في الدراما المصرية، وخاصة التي صُدرت لأول مرة في الزمن الماضي، ومن بينهم مسلسل “الضوء الشارد”، الذي ظهر على شاشات التليفزيون المصري عام 1998، ومنذ هذا التوقيت، أحبه الجمهور بشكل كبير، لأنه مناسب للذوق العام والعائلة، وكان من ضمن فريق العمل فنانة تدعى “جيلان إبراهيم”، قدمت دور صغير واختفت بعد ذلك، واتضح أن هناك أسرار وراء هذا الاختفاء.

يعتبر مسلسل “الضوء الشار” رائعة من روائع المخرج مجدي أبو عميرة، فجسد الصعيد بمبادئه وقيمه بشكل مبدع، وظهرت عدد من الوجوه الشابة في هذا المسلسل، وكان من بينهم ممثلة تعرف باسم “جيلان إبراهيم”، ولعبت دور حبيبة فارس “محمد رياض” الأولى قبل أن يتعرف على فرحة “منى زكي”، واختفت بعد ذلك.

ومن المثير للدهشة، أن جيلان لقيت مصرعها بعد فترة قصيرة من المسلسل، على يد زوجها ضابط الشرطة، الذي أطلق الرصاص عليها، مدعيًا أنها بدافع الغيرة الشديدة، وعلى الجانب الآخر، أكدت عائلتها أنه مدمن للمخدرات.

وخلال التحقيقات، قال زوجها المدعو خالد محمد رضا، أنها غرقت في البانيو حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، ولكن المحكمة تمكنت من الحصول على أدلة تفيد بأنه مدمن للمخدرات، كما اعترف عليه عسكري طلب منه أن يزيل أثر الدماء من الحمام معه، وتركها في البانيو حتى تصفت دماؤها.

ما رأيك فيما حدث للفنانة جيلان؟..شاركنا برأيك من خلال التعليقات

زر الذهاب إلى الأعلى