رياضة

«البدرى»: رفضت تدريب المصرى احتراماً لجماهير الأهلى

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

أكد حسام البدرى، رئيس نادى بيراميدز السابق، أنه رفض تدريب الفريق الكروى الأول بالنادى المصرى، وذلك بعدما تلقى عرضاً من عدنان حلبية، عضو مجلس إدارة النادى، وفتح معه خطوط تفاوض أكثر من مرة، ولكن كان رده واحداً في كل مرة، وهو الرفض التام، وأشار، في تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»، إلى أن جماهير النادى الأهلى لها منزلة كبيرة عنده، وهو سبب رفضه تدريب النادى المصرى، مؤكداً أنه لم يشترط الحصول على أي مقابل مادى نظير تدريبه في بورسعيد.

وأوضح أنه حينما رحل عن النادى الأهلى، مع بداية دور المجموعات لبطولة دورى أبطال أفريقيا، في النسخة الماضية، لم يكن لديه أي استعداد لتدريب أي نادٍ آخر، ولهذا فإنه اتجه لمجال الإدارة، خاصة بعدما عرض عليه المستشار تركى الشيخ، مالك بيراميدز السابق، تجربته الجديدة، ورغبته في الاستثمار في كرة القدم في مصر، وأكد أن التعاون معه كان في منتهى الروعة والتجانس، خاصة أنه كان يريد أن ينقل الكرة المصرية لمكانة متطورة، وهو ما حدث بالفعل، حيث أصبح بيراميدز منافسا قويا للأهلى والزمالك خلال عدة شهور.
وأكد المدير الفنى الأسبق للأهلى أن عشقه للتدريب هو سبب رحيله عن المجال الإدارى في بيراميدز، بعدما غاب عنه أكثر من عام، وأوضح أنه تلقى أكثر من عرض في الفترة الحالية، داخلياً وخارجيا، ولكنه ينتظر الموقف النهائى بشأن قيادته للمنتخب الوطنى، خاصة أنه مايزال في الصورة، وضمن قائمة المرشحين لقيادة الفراعنة خلال الفترة المقبلة.
وأكد البدرى أن الموسم المقبل سيكون أكثر قوة وشراسة، خاصة بعدم التدعيمات التي أجراها مسؤولو الأهلى والزمالك وبيراميدز وأيضًا الأندية الأخرى التي تنافس على التواجد في المربع الذهبى، والمنطقة الدافئة.
كما أبدى حزنه بسبب ابتعاد مؤمن زكريا عن صفوف الأهلى بسبب الإصابة، وقال: إنه واحد من اللاعبين القلائل الذي تولى تدريبهم في النادى الأهلى، وأوضح أنه على ثقة تامة في عودة مؤمن زكريا لمستواه الطبيعى والتغلب على كافة الأزمات التي يواجهها خلال الفترة الحالية، وسيكون أحد نجوم الفريق مرة أخرى، لأنه يملك العزيمة والإصرار للوصول إلى ذلك.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى