منوعات

إستيقظ هذا الشاب من غيبوبة دامت 12 عام , و ما قاله صدم الجميع .. !! فيديو

فقد مارتن بيستوريوس صوته في سنّ الـ12. مرّت 18 شهراً، من دون ان تتحسن حالته ، بقي عاجزاً عن الحركة والكلام. وبعد ان فشل الأطباء في تشخيص حالة الغيبوبة الافتراضية التي دخل فيها، أعلموا أهله ان لديه عامين فقط للعيش. لكن الصدمة كانت ان مارتن لم يخسر حاسة السمع وظلّ يسمع كل ما يقال حوله، وفق ما ذكر موقع “Health 24

تعرَّض مارتن من جوهانسبرغ في شهر كانون الثاني من عام 1988 إلى مرضٍ غامض، بدأ مع احتقان في الحلق تلته ساعات طويلة من النوم وانقطاع عن الأكل وفقدان القدرة على الحركة تدريجيًا، فشُخّص وضعه بـ”الغيبوبة الإفتراضيَّة”. وعلى الرغم من أنه عولج من السل والتهاب السحايا المكوّن من المكوّرات الخفية، إلا أنه لم يخضع لأي تشخيص نهائي.

 “الطفل الشبح”

شارك مارتن تجربته، لم يكن سهلاً عليه ان يسمع كل شيء. لا ينسى تلك المرحلة من حياته ، يستعيد تلك اللحظات: “في فترة غيبوبتي سمعتُ والدتي تقول لي قبل مغادرتها الغرفة “يجب أن تموت”. وقد أثَّرت هذه الجملة سلبيًّا علي، لكنّ مع مرور الوقت تفهّمتُ موقفها وغفرتُ لها عمَّا صدر منها.

زر الذهاب إلى الأعلى