أخبار مصر

«نعمت شفيق» الورقة الرابحة لـ «مصر تستطيع بالصناعة»

شاركت البارونة الدكتورة نعمت شفيق، والمعروفة بأسم «مينوش شفيق» مديرة كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية، في بث مباشرة من العاصمة البريطانية لندن كمتحدث رئيسي في أول ندوة نقاشية افتراضية ضمن سلسلة الندوات التي تشكل المرحلة الأولى من فعاليات مؤتمر «مصر تستطيع بالصناعة».
وتعد “شفيق” قامة اقتصادية كبيرة، فسبق وأن أختيرت ضمن أفضل مائة شخصية اقتصادية حول العالم، كما أنها تولت العديد من المناصب الاقتصادية الهامة في المؤسسات الدولية.
وأكدت شفيق خلال مشاركتها أنها على أتم الاستعداد لتقديم خبراتها في خدمة وطنها الأم مصر.
وتعد مشاركة نعمت شفيق في مؤتمر مصر تستطيع بالصناعة، إضافة قوية للمؤتمر وذلك لما لـ “شفيق” من خبرة اقتصادية مميزة تعد مكسبا جيدا للمساهمة في التنمية الاقتصادية التي تشهدها مصر خلال الفترة الحالية.
وترصد «بوابة أخبار اليوم» في السطور التالية لماذا تعد نعمت شفيق ورقة رابحة لمؤتمر مصر تستطيع بالصناعة.
 
تخرجت نعمت شفيق من  كلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة «ماساتشوستس أمهرست»، و حصلت على الماجستير في الاقتصاد من كلية لندن للاقتصاد، ودكتوراه في الاقتصاد من كلية سانت أنتوني في جامعة أكسفورد. 
التحقت شفيق بالعمل في البنك الدولي، وظلت تعمل هناك لمدة 15 عامًا حتى وصلت إلى منصب نائب الرئيس، ثم كرمتها الملكة إليزابيث ملكة إنجلترا في عيد ميلادها و منحتها لقب السيدة القائد، وهو رتبة فائقة الامتياز تمنحها الإمبراطورية البريطانية.
تعتبر نعمت شفيق أول سيدة تعمل في لجنة السياسة النقدية منذ خروج المصرفية، كيت باركر، التي كانت عضوا في اللجنة في الفترة بين عامي 2001 و2010، ورابع سيدة تشغل منصب نائب محافظ البنك منذ تأسيسه عام 1694، وأول سيدة تتقلد منصبا قياديًا في البنك منذ 2010.كانت شفيق عضوًا في المجموعة الاستشارية لصندوق النقد الدولي لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، واحتلت المركز 59 على مستوى العالم ضمن قائمة «فوربس» للنساء الأكثر نفوذًا في العالم لعام 2015.
تشغل نعمت شفيق منصب عضو مجلس أمناء المتحف البريطاني، بعد أن عينها رئيس الوزراء البريطاني السابق ديفيد كاميرون، وأشرفت على إعداد برنامجي إنقاذ اليونان والبرتغال 
اقرأ أيضا| 6 معلومات عن المصرية نعمت شفيق.. مديرة كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك