منوعات

قصة المقلب الذي رفض إبراهيم نصر تصويره

رحل الفنان إبراهيم نصر عن عالمنا صباح اليوم الثلاثاء، عن عمر ناهز 70 عاما، بعد صراع مع المرض.‏

روى الصحفي عزت البنا قصة المقلب الذي رفض الراحل إبراهيم نصر استكمال تصويره خلال إحدى حلقات الموسم الأول من ‏برنامج “حيلهم بينهم” من تقديم الفنان والإعلامي عمرو رمزي الذي لم يكن وجهًا معروفًا حينها.‏

تواصل عزت البنا مع نصر وأخبره أن فريق برنامج “وجهة نظر” –الاسم الوهمي للبرنامج- يريدون استضافته خلال إحدى ‏الحلقات، فوافق على الظهور واختار نصر الصحفي الراحل محسن محمود للتحدث عنه حسب طبيعة البرنامج التي أوصلوها له على ‏أنه يختار ناقد أو فنان ليقول وجهة نظره فيه.‏

وقتها شعر إبراهيم نصر بأنهم يقومون بعمل مقلب فيه، خاصة عندما كان عمرو رمزي يتحدث معه بتعالي لاستفزازه، وحاول وقتها ‏فريق الإعداد إقناعه بأنه برنامج حقيقي ولكن بحسه الكوميدي أصر أنه يتعرض لمقلب ما.‏

اتفق فريق الإعداد على مصارحة إبراهيم نصر بطبيعة المقلب التي تتضمن جزء لناقد فني يتحدث عنه بصورة سيئة ومقطع فيديو ‏لجمهور الشارع الذي يتحدث عنه أيضًا بصورة سيئة وبعد عرض هذه المقاطع يعيدون عرض المقاطع الحقيقية التي تظهر حب ‏الجمهور له.‏

ووفقًا لرواية البنا رفض إبراهيم نصر أن يستكمل تصوير المقلب وقال: “لا اعذروني مش هصور طبعا، لأن ببساطة شديدة معظم ‏الناس اللي قاعدة تتفرج علي التليفزيون، ممكن يشوفوا الجزء اللي بيشتمني فيه محسن وباقي جمهور الشارع ، وبعدها ممكن الناس ‏اللي بتتفرج على الحلقة واحد يقوم يشرب”.‏

أضاف نصر: ” والتاني يدخل الحمام ولا يجيب صينية الكنافة من المطبخ والأم بتصوت لعيالها ومحدش في النهاية يسمع الجزء اللي ‏بيقول فيه محسن إنه بيضحك معايا وإن جمهور الشارع اللي قال عليا فنان زي الزفت هيرجعوا يقولوا معلهش احنا بنهرج”.‏

تم تشييع الجثمان ظهر اليوم، من كنيسة المرقسية القديمة بالأزبكية، وتم دفنه بمدافن الأسرة بمنطقة العباسية‎.‎

يذكر أن الفنان الكبير إبراهيم نصر بدأ حياته الفنية كمنولوجيست يقلد النجوم الكبار، وشارك في مجموعة من برامج الأطفال في ‏ذلك ‏الوقت‎.‎

توالت شهرته الفنية حتى قام بتمثيل وبطولة عدة مسلسلات تليفزيونية منها “حكاية لها العجب” و”الزمن المر”، كما شارك في ‏عده ‏مسرحيات. وحصد شهرة كبيرة من خلال حلقات برنامج “الكاميرا الخفية” الذي اعتاد تقديمه خلال شهر رمضان‎.‎

شارك إبراهيم نصر في مجموعة من الأفلام، أبرزها “بيت بلا حنان” عام 1976 و”حد السيف” عام 1986. “امرأة واحدة لا ‏تكفي” ‏عام 1990 وحسن اللول عام 1997 وفيلم “اكس لارج” عام 2011 وغيرها من الأفلام المصرية‎.‎

زر الذهاب إلى الأعلى