أخبار مصر

«الصحة» توضح حقيقة تصريحات الوزيرة بشأن الصيادلة: «اجتزئت من سياقها»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

لليوم الثاني على التوالي، تصدر هاشتاج «إقالة وزيرة الصحة» كأكثر التغريدات تداولًا في مصر على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، احتجاجًا من الصيادلة على تصريحات الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، التي اعتبروها إهانة لدور الصيدلي.

وفي تعليق على الواقعة، قالت وزارة الصحة والسكان، على لسان متحدثها الرسمي الدكتور خالد مجاهد، إن «حديث الوزيرة عن الصيادلة تم اجتزاؤه من سياقه، وأنها تكن لهم كل الاحترام والتقدير».
وأضاف المتحدث الرسمي في تصريحات لـ«المصري اليوم»، الإثنين، أن «الدكتورة هالة زايد وزير الصحة والسكان، تُقدر وتحترم جموع الصيادلة في مصر وتثمن دورهم في جميع المبادرات الصحية التي تبنتها الوزارة بدءا من مبادرة 100 مليون صحة ووصولا لدورهم في منظومة التأمين الصحي الشامل، مؤكدة أن دورهم لا يقل أهمية عن دور الطبيب، بدليل أنها اهتمت بتدريب الصيادلة وتفعيل دورهم».
وأضاف «مجاهد» أن «وزيرة الصحة هي أول وزير صحة ينادي بتعظيم دور الصيدلة الاكلينيكية والاستفادة منها بشكل كبير، ولذا طالبت خلال اجتماعها بصيادلة بورسعيد، بضرورة ألا يتنازل الصيدلي عن دوره ولا يقتصر فقط على صرف الأدوية بل يمتد ليصل لمراجعة بروتوكولات العلاج وتحديثها».
وفيما يتعلق بحديث الوزيرة عن الحجاب، قال المتحدث الرسمي، إن «حديث الوزيرة عن الحجاب القصير كان باعتباره إحدى ركائز مكافحة العدوى، كما أنها شددت على الاهتمام بحسن المظهر والالتزام بالزي الموحد الذي تعاقدت عليه الوزارة في منظومة التامين الصحي الجديد».
أما فيما يتعلق بحديثها عن السمنة، فقال إن «ذلك انطلاقا من مبادرة الوزارة «صحتنا في أسلوب حياتنا» خاصة انها كانت تشارك في ورشة عمل عن اللياقة البدنية، وكيف أن الدولة أنفقت الملايين على مكافحة السمنة التي انتشرت بشكل كبير في المجتمع وفقا لنتائج المسح الصحي الأخير للسمنة، وبالتالي كان الحديث عن السمنة وعلاجها من خلال الكشف المبكر».

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي .. يمكنكم مشاركته فقط ولا يمكن نسخه