أخبار مصر

رئيس الوزراء يتابع موقف الخطة التنفيذية للمنظومة الجديدة للمخلفات البلدية الصلبة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الاثنين، اجتماعاً لمتابعة الخطة التنفيذية للمنظومة الجديدة للمخلفات البلدية الصلبة، بحضور اللواء محمد العصّار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، واللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، والدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، واللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، والفريق عبدالمنعم الترّاس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع.

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع بالتأكيد على أن تعدد الاجتماعات التي عقدها خلال الفترة القليلة الماضية حول المنظومة الجديدة للمخلفات، يعكس الاهتمام الذي توليه الحكومة بهذا الملف، وسعيها لبدء التطبيق الفعلي على الأرض في أقرب وقت ممكن، بعد التأكد من توافر كافة العناصر اللازمة للتشغيل، مضيفاً أنه من المأمول أن تمثل هذه المنظومة نقلة نوعية في ملف التعامل مع المخلفات.
وخلال الاجتماع، استعرض اللواء عاطف عبدالفتاح، أمين عام مجلس الوزراء، ملامح الخطة التنفيذية المُقترحة للمنظومة الجديدة لإدارة المُخلفات (2019- 2023)، والتي تم الاتفاق بشأنها بين الوزارات والجهات المعنية وتتضمن ثلاثة برامج؛ يستهدف البرنامج الأول تطوير البنية التحتية، بتكلفة استثمارية، ويقوم هذا البرنامج على عددٍ من المحاور التي تتمثل في إغلاق المقالب العشوائية، وإنشاء محطات وسيطة، فضلاً عن إنشاء خلايا دفن صحيّ، إلى جانب رفع كفاءة وإنشاء خطوط تدوير ومعالجة، فيما يتضمن البرنامج الثاني تمويل عقود الجمع والنقل ونظافة الشوارع، وتمويل عقود إدارة المدافن الصحية الآمنة، في الوقت الذي اختص فيه البرنامج الثالث بالدعم المؤسسيّ، والذي يرتكز على عددٍ من المحاور تتمثل في التطوير المؤسسي لمنظومة إدارة المخلفات على مستوى الجمهورية، وتنمية القوى البشرية، والمشاركة والتوعية المجتمعية، ودعم القطاع غير الرسمي، ودعم صناعات التدوير الصغيرة والمتوسطة، كما تم استعراض المتطلبات المالية لهذه البرامج الثلاثة.
وأوضح اللواء عاطف عبدالفتاح أن البرنامج الأول الذي يأتي ضمن البرامج الثلاثة للمنظومة وهو برنامج تطوير البنية التحتية يتضمن، وفقاً للخطة الزمنية 2019-2032، إنشاء محطات وسيطة بواقع 94 محطة، 29 ثابتة و65 متحركة، وإنشاء عدد 52 خلية دفن صحي، وإغلاق المقالب العشوائية بواقع 62 مقلباً، وإنشاء عدد 63 خطاً للتدوير والمعالجة.
وفي هذا الصدد، تجدر الإشارة إلى أنه في العام الأول من تنفيذ المنظومة (2019-2020 ) سيتم إنشاء عدد 8 محطات وسيطة ثابتة في 5 محافظات هي؛ القاهرة، الدقهلية، الشرقية، الفيوم، والأقصر، بينما ستتم إقامة 15 محطة وسيطة متحركة في 7 محافظات هي؛ القليوبية، دمياط، القاهرة، الإسماعيلية، البحيرة، مطروح، وبني سويف.
كما سيتم خلال العام الأول إنشاء 34 خلية دفن صحي في 20 محافظة، وإغلاق 35 مقلباً عشوائياً في 6 محافظات، وفي هذا السياق تمت الإشارة إلى أن أماكن مقالب السلام والقطامية والوفاء والأمل والطوب الرملي يجري إعداد دراسات فنية لكيفية استغلالها الاستغلال الأمثل بعد إغلاق تلك المقالب.
وخلال الاجتماع، أشار وزير التنمية المحلية ووزيرة البيئة إلى موقف التفاوض مع شركات النظافة بمحافظة القاهرة، وموقف إصدار قانون موحد للمخلفات الذي يتم دراسته حالياً بمجلس الوزراء، والخطة الإعلامية للترويج للمنظومة والتي تهدف إلى رفع وعي المواطن بكيفية معالجة المخلفات الصلبة، فضلاً عن خطة التوعية المجتمعية التي ترتكز على تنفيذ الحملة الوطنية لمنظومة النظافة والتى تتضمن عدة مبادرات يتم تنفيذها حالياً مثل مبادرة «طرق الأبواب» بالتنسيق مع المجلس القومى للمرأة، ومبادرة «انتِ البداية» لتدوير زيت الطعام المستخدم، وتنفيذ حملات توعية لأطفال المدارس.

زر الذهاب إلى الأعلى