أخبار مصر

مستشارا الرئيس يتفقدان منجم أم الروس للذهب بالصحراء الشرقية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

اختتم اللواء أحمد جمال الدين، مستشار الرئيس للمناطق النائية والحدودية والدكتورة فايزة أبوالنجا، مستشارة الرئيس للأمن القومى، جولتهما التي استمرت يومين لمدينة مرسى علم جنوب البحر الأحمر بزيارة تفقدية لمنجم الذهب بأم الروس بالصحراء الشرقية، والذى يعد من أعلى المناطق التي حققت إقبالا بين شركات التعدين المتنافسة على المناطق التي طرحتها هيئة الثروة المعدنية للفوز بها، للبحث عن الذهب والمعادن المصاحبة واستغلالها بخمسة قطاعات بالصحراء الشرقية.

واتفق جمال الدين وأبوالنجا ومحافظ البحر الأحمر على ضرورة الاستمرار في مواجهة أعمال التنقيب غير الشرعى عن الذهب لحماية ثروات الدولة من هذا المعدن النفيس.
وأكد جمال الدين أنه سيتم رفع تقرير للرئيس السيسى خلال الأيام المقبلة بما تم في الزيارة ومع شيوخ القبائل وأعضاء مجلس النواب ومطالب المنقبين والعاملين في البحث عن الذهب ومطالب أهالى مدينة مرسى علم.
وشملت قائمة المطالب زيادة الموازنة الخاصة بمحافظة البحر الأحمر لأنها تخدم ٢٧ محافظة ولتكون التنمية من الغرب إلى الشرق لتخفيف الضغط على الوادى ورفع كفاءة وازدواج ورصف طريق مرسى علم إدفو وطريق برانيس أسوان، لأن مطار برانيس أوشك على الافتتاح، وذلك يتطلب معه شبكة طرق حديثة وتغطية شبكات المحمول لهذه الطرق، بالإضافة إلى طريق القصير قفط ورصف طريق وادى العلاقى أسوان وإنشاء طريق جديد يربط مدن الشلاتين وأبورماد لفتح محاور تنمية جديدة والاستفادة من الثروات الطبيعية في تلك المنطقة وأن تغطى الإذاعة المصرية جميع شبكات الطرق ومدن المحافظة.
ووعد جمال الدين وأبوالنجا بأن تكون كل الطلبات التي تقدم بها أهالى مرسى علم على مكتب السيد الرئيس خلال ساعات، خاصة طلبات تقنين أوضاع المنقبين عن الذهب وتوسيع منطقة امتياز شركة شلاتين للثروة المعدنية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي .. يمكنكم مشاركته فقط ولا يمكن نسخه