أخبار مصر

بسبب الحجز العشوائي.. عودة ظاهرة تكدس عمالة خدمة الحجاج أمام ميناء سفاجا

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عادت من جديد ظاهرة تكدس الركاب وعمال خدمة موسم الحج المغادرين إلى الظهور مرة أخرى، حيث افترش مئات الركاب أرصفة الشوارع والكافتيريات بجوار سور ميناء سفاجا البحري لعدم وجود أماكن لهم على العَبّارات المغادرة، وبسبب الحجز العشوائي دون تأكيد مواعيد السفر من التوكيلات الملاحية والسياحية.

وقال عدد من الركاب، لـ«المصري اليوم»: «الأتوبيسات أقَلّتهم من عدد من محافظات الوجهين البحري والقبلي، وتركتهم أمام الميناء، وإنهم افترشوا الأرصفة والمقاهي لحين تحديد موعد سفرهم»، فيما قام عدد من الشركات بتسكين عدد من الركاب بالفنادق لحين موعد سفرهم.
وشهدت الشوارع المواجهة لميناء سفاجا البحري عودة ظاهرة تكدس مئات الركاب المغادرين من عمالة موسم الحج لميناء ضبا السعودي، فيما شدد مسؤولو هيئة موانئ البحر الأحمر على منع تواجد الركاب أمام بوابات الميناء والتواجد بقرية الحجاح، وإلزام التوكيلات الملاحية والسياحية بعدم السماح بانتظار أي ركاب أمام بوابات الميناء، وعدم السماح بخروج الركاب من قرية الحجاج إلا إلى الميناء مباشرة للقضاء على ظاهرة افتراش الركاب الشوارع المحيطة بالميناء.
وأضاف المسؤولون أن هناك تنسيقًا بين كافة الجهات العاملة بالميناء والمحافظة لتقديم كافة التسهيلات وسرعة إنهاء الإجراءات وتكثيف خدمات الشرطة والجمارك بصالات الوصول لسرعة إنهاء إجراءات التفتيش والجمارك دفعة واحدة لاختصار الوقت، مع تشديد إجراءات التفتيش والكشف عن المفرقعات والتنسيق مع كافة الأجهزة العاملة بمدينة سفاجا وإدارة المرور لتوفير دوريات متابعة مستمرة لتوجيه الركاب إلى القرية ومنع أي محاولة لاستغلالهم قبل دخولهم الميناء، وذلك للقضاء على ظاهرة تكدس الأتوبيسات أمام بوابة الميناء، مع ضرورة التزام التوكيلات الملاحية بمواعيد وصول العَبّارات وإلزام مالكى العَبّارات بالالتزام بالأعداد المسموح بها.
على صعيد متصل، تواصلت الرحلات البحرية لتسفير عمالة خدمة الحجاج، والبالغ عددهم 25 ألف راكب، من خلال رحلات يومية، وذلك إلى ميناء ضبا السعودي.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى