أخبار مصر

وزير الدفاع يعود إلى القاهرة بعد زيارة رسمية للولايات المتحدة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عاد إلى أرض الوطن الفريق أول محمد زكى، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، والوفد المرافق له بعد إنتهاء زيارته الرسمية إلى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أجريت له مراسم إستقبال رسمية وإستعراض حرس الشرف وعزفت الموسيقات العسكرية السلام الوطنى لكلا البلدين.

حيث التقى مارك إسبر، وزير الدفاع الأمريكي، بالفريق أول محمد زكى في مقر «البنتاجون» في أول إجتماع لوزير الدفاع الأمريكى منذ توليه مهام منصبه.
وعقد الوزيران جلسة مباحثات ثنائية تناولت تبادل الرؤى تجاه ما تشهده المنطقة من متغيرات وإنعكاساتها على الساحتين الإقليمية والدولية، كذلك سبل زيادة أوجه التعاون في مجالات الدفاع والتصنيع المشترك وبناء القدرات، كذلك نقل وتبادل الخبرات العسكرية والتدريبات المشتركة وسبل مكافحة الإرهاب بما يعكس عمق العلاقات المصرية الأمريكية والدور المحورى الذي تقوم به مصر للحفاظ على الأمن والإستقرار الإقليمى في المنطقة.
وأعرب الفريق أول محمد زكى عن إعتزازه بالعلاقات الممتدة من الشراكة والتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية ولاسيما في المجال العسكرى والتدريبات المشتركة بين القوات الملسلحة لكلا البلدين.
من جانبه، أشاد وزير الدفاع الأمريكى بجهود مصر ودورها الداعم للأمن والإستقرار على المستويين الإقليمى والدولى، مشيراً إلى قوة ومتانة العلاقات الإستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية، مضيفاً أنه يتطلع إلى إستمرار الشراكة العسكرية الوثيقة بين البلدين، مؤكداً أن مصر حليف رئيسى في الشرق الأوسط، ومعرباً عن رغبته في توسيع التعاون بين القاهرة وواشنطن في مجال مكافحة الإرهاب.
حضر اللقاء عدد من قادة القوات المسلحة المصرية والأمريكية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى