منوعات

لجنة استرداد الأراضي: لا تهاون مع لصوص المال العام

 

قال أحمد أيوب، المتحدث باسم لجنة استرداد أراضي الدولة، إنه تم استرداد ما يقرب من مليون فدان و134 مليون متر مربع أراضي بناء، مشيرا إلى أن هناك إرادة سياسية حقيقية لاسترداد حق الدولة وتوجيهات واضحة من الرئيس السيسي بأنه لا تهاون مع ظاهرة التعدي على أراضي الدولة.

وأضاف “أيوب”، في مداخلة هاتفية ببرنامج “مانشيت”، المذاع على قناة “أون إي”، مساء اليوم الاثنين، أننا بدأنا في الموجة الـ13 لاسترداد أراضي الدولة واسترددنا ما يزيد على 19 ألف فدان و157 ألف متر مربع، مشيرا إلى أنه بناء على قرارات الإزالة تنفذ قوات إنفاذ القانون القرارات لإزالة التعديات على أراضي الدولة وهناك تنسيق بين المحليات وكافة جهات الدولة.

وأوضح أننا نستهدف استرداد حق الشعب ولا تهاون مع التعدي على أراضي الدولة، مشيرا إلى أن هذه الأراضي يمكن استخدامها لإقامة مشروعات خدمية ومدنية، ونحن نسير في مسار التقنين لكل من يرغب في تقنين أوضاعه ويتقدم بطلب لذلك ويسدد رسوم الفحص والمعاينة، أما من لم تتوافر لديه شروط التقنين أو من لم يتقدموا لتقنين الأراضى سيتم سحب الأراضي بشكل مباشر”.

وأشار إلى أن التقنين يتم وفقا للقانون ولا وساطة لأحد وهناك إجراءات حاسمة من هيئة الرقابة الإدارية من أجل مطاردة حالات الفساد والتربح، ولا تهاون في معاقبة كل من يتسبب في إهدار والاستيلاء على المال العام وأراضي الدولة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي .. يمكنكم مشاركته فقط ولا يمكن نسخه