أخبار مصر

مجلس الوزراء: إحلال سيارات الأجرة القديمة بداية من 2020

ناقش رئيس مجلس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، دراسة برنامج إحلال مركبات النقل الجماعى المتقادمة التي تعمل بالسولار.

وأوضح بيان مجلس الوزراء، أن تلك الدراسة تأتي في ضوء تكليفات رئيس الجمهورية بشأن ضرورة التوسع في استخدام الغاز الطبيعي كبديل للمحروقات الاخرى، لما له من مردود إيجابي على العائد الاقتصادي والأثر البيئى.

وصرح نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، إنه تمت الإشارة إلى توجيهات وقرارات رئيس مجلس الوزراء الصادرة في هذا الصدد بالتنسيق مع الجهات المعنية بشأن وضع برنامج موحد لتخريد سيارات الأجرة التي تعمل بالسولار، والتى مضى على تصنيعها اكثر من 20 عاما.

ويتضمن هذا البرنامج؛ اقتراح آلية لتوفير التمويل اللازم لتعويض أصحاب هذه السيارات بسيارات آخري بديلة تعمل بالبنزين والغاز الطبيعي، وتحديد الفترة الزمنية اللازمة للانتهاء من البرنامج.

وكذلك التسهيلات والحوافز التي يمكن أن توفرها الدولة لأصحاب السيارات الأجرة التي تعمل بالسولار مقابل الحصول علي سيارات جديدة تعمل بالغاز الطبيعى.

وتمت الإشارة إلى وجود خطة تنفيذية للمشروع سالف الذكر مٌقسمة على 6 مراحل بداية من مطلع 2020 وحتى نهاية 2025 حيث سيتم استبدال المركبات القديمة بأخري جديدة مجهزة للعمل بالمقترحات الاتية:

“إحلال (مينى باص) بأخري جديدة تعمل بالغاز الطبيعي، وإحلال (ليموزين- ميكروباص- مينى باص) بأخري تعمل بالوقود المزدوج (بنزين- غاز طبيعي)، ويبلغ إجمالي عدد محطات التموين المستهدف انشاؤها (251) محطة موزعة على المحافظات”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي .. يمكنكم مشاركته فقط ولا يمكن نسخه