أخبار مصر

البنك الدولي: التزامات جديدة بـ5.5 مليار دولار لمنطقة الشرق الأوسط

ذكر البنك الدولي أنه استجاب للطلب القوي من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، خلال السنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2019، بالتزامات مالية جديدة بلغ إجماليها 5.47 مليار دولار.

وأشار البنك الدولي في تقرير، صدر نهاية الأسبوع الماضي، أن الالتزامات الجديدة ستخصص للاستثمار في البشر، وتوسيع وتعزيز أعمال القطاع الخاص، وتمهيد الطريق نحو التحول الرقمي.

كما نوه التقرير، إلى أن التخصيصات المالية الجديدة تعمل على مساعدة بلدان المنطقة على الاستمرار على طريق الاستقرار والنمو الشامل للجميع.

بين البنك الدولي، أن التزامات الجديدة ستكون 4.87 مليار دولار من البنك الدولي للإنشاء والتعمير، الذي يساند أنشطة التنمية في البلدان متوسطة الدخل، و596 مليون دولار من المؤسسة الدولية للتنمية، التي تمثل صندوق البنك لمساعدة البلدان الأشدّ فقراً في العالم.

وأوضح البنك الدولي، إلى أن العام المالي السابق وصلت فيه التزامات المؤسسة لرقماً قياسياً، حيث بلغ إجماليها 6.3 مليار دولار.

في هذا الصدد، قال فريد بلحاج، نائب رئيس البنك الدولي لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “في حين شهدت المنطقة استقراراً، في أعقاب الصدمتين المزدوجتين الاقتصادية والاجتماعية الناشئتين عن انهيار أسعار السلع الأولية العالمية وموجة الاضطرابات الاجتماعية، لا يزال على العديد من البلدان إعداد الإصلاحات الهيكلية العميقة اللازمة لإحداث تحول اقتصادي يحقق تنمية مستدامة شاملة للجميع.

وتابع محذراً، أن هذه الإصلاحات ستصبح أشد إلحاحاً، إذا أرادت المنطقة اغتنام الفرصة المتمثلة في الأعداد سريعة التزايد من الشباب المتمتع بمستوى جيد من التعليم والمعرفة التكنولوجية.

ويشار، إلى أن إجمالي محفظة استثمارات البنك الدولي القائمة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سجلت ما يقرب من 19 مليار دولار، وهي تغطي مجموعة متنوعة من القطاعات كالزراعة والطاقة والتعليم والبيئة والصحة والحماية الاجتماعية والتجارة والنقل.

زر الذهاب إلى الأعلى