منوعات

انفصال جورجينا عن رونالدو وطردها من الفيلا يثير الجدل على مواقع التواصل.. والسبب ما حدث في بيته في غيابه!!

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي من متابعي كرة القدم العالمية أنباء انفصال النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن حبيبته عارضة الأزياء جورجينا رودريجيز وطردها من منزله.

وتناقلت الكثير من الصفحات المهتمة بأخبار المشاهير أخبار انفصال الطرفين بعد أن طرد رونالدو مدرب حبيبته الشخصي وذلك بعد تسريب صوره لهما معا.

ولم يصدر حتى الآن أي بيان رسمي من الطرفين، الأمر الذي يرجح أن ما نشر لا يزال شائعة غير مؤكدة.

وقد كشف نجم كرة القدم الشهير، في السابق تفاصيل اللحظة الأولى التي جمعته بحبيبته جورجينا رودريغيز والتي شعر من خلالها بالحب من النظرة الأولى، وقال رونالدو، لاعب نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي: إن لقاءهما الأول كان في متجر جوتشي، حيث كانت تعمل فيه جورجينا البالغة من العمر 28 عاماً.

وأضاف خلال مقابلة من أجل فيلمهما الوثائقي علىNetflix””: منذ تلك اللحظة عندما مررنا إلى جانب بعضنا البعض أمام شركة الملابس التي تعمل بها، علقت في رأسي وكانت لحظة فارقة في حياتي.

وبدورها تحدثت جورجينا عن تلك اللحظة الرومانسية التي جمعتها بنجم فريق ريال مدريد السابق، وتذكرت رودريغيز “الدغدغة” التي شعرت بها في بطنها عندما التقت به، وقالت: “في اليوم الذي قابلت فيه كريستيانو، كنت في العمل.. وصلت إلى Gucci، وعندما غادرت المتجر، وجدت رجلاً وسيماً جداً، توقفت وبدأت أشعر بالدغدغة في معدتي وقلت لكن مهلاً، ما مشكلتي؟ طوله وشكله وجماله لفت انتباهي.. كنت أرتجف أمامه، أشتعل داخلي”.

كما أشارت إلى أنها بطبعها خجولة، لكن ما حصل أن الخجل ظهر عليها بشكل كبير أمام رونالدو حيث قالت: “ظهر خجلي أمام شخص لمسني بعمق بنظرة واحدة”، وختمت حديثها بالقول: “الطريقة التي يعاملني بها كريستيانو مميزة للغاية، يهتم بي ويحبني”.

زر الذهاب إلى الأعلى