منوعات

صديق القبطان المصري المفقود بالمحيط الهندي يفجر مفاجأة من العيار الثقيل

كشف محمد صالح صديق الشاب المصري المفقود في المحيط الهندي تفاصيل حديثه معه قبل اختفاءه وتعرض السفينة للغرق، مشيرًا إلى أنه كان دائم التواصل مع أصدقائه قبل اختفاءه.

وقال صديق الطالب المختفي إنه بدأ من شهر فبراير الماضي العمل على سفينة تجارية وكان دائم الاتصال بأصدقائه، وفي إحدى المرات أوضح لهم أن السفينة بها مشاكل ورغم ذلك يعملون عليها ومستمرين في السفر بها.

وتابع صديق الشاب المختفي، أن سامح كان يرسل لهم صورا وفيديوهات تثبت وجود عيوب بالسفينة وصلت إلى دخول المياه بها، إلى أن حدثت مشاكل مع القبطان 20 يونيو الماضي، مشيرًا إلى أن السفينة تعرضت للغرق يوم 14 من شهر يوليو الحالي.

وعن تفاصيل اختفاء سامح قال صديقه محمد عبر منشور كتبه على صفحته على فيس بوك، عقب غرق السفينة نزل الـ12 فرد في زورق في المياه في المحيط الهندي ثم سقط سامح من على الزورق في المياه وأخذته الأمواج بعيدًا هو وصديقه الآخر محمد جمال الذي حاول انقاذه لكنه لم ينجح.

واختتم حديثه بأن عقب مرور ساعتين تم إنقاذ الـ 10 أشخاص وحتى الآن غير معروف أي معلومات عن سامح وصديقه الذي حاول انقاذه ولم يتم العثور على الجثث.

زر الذهاب إلى الأعلى