منوعات

المتهم بجريمة نيرة أشرف يرتدي «البدلة الحمراء».. وهذه حالته داخل السجن

قضت محكمة جنايات المنصورة بجلستها المنعقدة أمس الأربعاء، بالإعدام شنقا لقاتل الطالبة نيرة أشرف أمام جامعة المنصورة، وذلك بعد إحالة أوراقه للمفتى بجلسة الأسبوع الماضى.

وكشفت مصادر أمنية، عن ارتداء محمد عادل، قاتل نيرة أشرف، «البدلة الحمراء»، ملابس الإعدام، عقب وصوله إلى مركز الإصلاح والتأهيل بجمصة، بعد صدور الحكم.

المتهم بجريمة نيرة أشرف يرتدي «البدلة الحمراء».. وهذه حالته داخل السجن

وأشارت المصادر، إلى أن المحكوم عليه كان ثابتا ولم يكن مصدوما من الحكم عقب وصوله السجن، إلا أنه لم يتحدث مع أحد وظل صامتا عقب استبدال ملابس الحبس الاحتياطي بملابس الإعدام.

وتابعت المصادر، أنه تم إيداع المتهم في «زانزنة» بالعنبر المخصص للمحكوم عليهم بالإعدام، وتم تعيين الحراسة المشددة عليه.

وفي وقت سابق، أعلن المستشار مرتضى منصور، تولي الدفاع عن الضحية نيرة أشرف.

وكشف مرتضى منصور، عن أسباب تطوعه للدفاع عن نيرة أشرف قائلًا: “نيرة أشرف طالبة المنصورة ذُبِحَت مرتين المرة الأولى كانت في الشارع أمام حرم جامعتها والمواطنين.. والمرة الثانية عندما خاض البعض من الأفراد في سمعتها وعرضها.. وتعاطفوا مع المتهم القاتل الذي نفَّذ جريمته أمام المواطنين في الشارع.”

وتابع: “هناك مشبوهين يجمعون الأموال من المواطنين.. بحجة الدفاع عن قاتل نيرة أشرف طالبة المنصورة.. معلنا تطوعه للترافع عنها في القضية دون أي مقابل مادي

زر الذهاب إلى الأعلى