منوعات

حكم تاريخي من المحكمة ضد المتهم في جريمة نيرة أشرف طالبة المنصورة

قررت محكمة جنايات المنصورة، اليوم الثلاثاء، إحالة أوراق محمد عادل؛ الطالب المتهم بقتل زميلته نيرة أشرف أمام بوابة الجامعة، إلى فضيلة المفتي، لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه.

وكانت أصدرت محكمة جنايات المنصورة، الأحد الماضي، قرارا بتأجيل أولى جلسات محاكمة المتهم محمد عادل الطالب بالفرقة الثالثة بكلية آداب المنصورة المتهم بقتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة، أمام أسوار الجامعة، إلى جلسة اليوم الثلاثاء.

حكم تاريخي من المحكمة ضد المتهم في جريمة نيرة أشرف طالبة المنصورة

كما أصدرت المحكمة قرارا بحظر النشر في القضية ماعدا جلسة النطق بالحكم.

وكانت شهدت محكمة جنايات المنصورة، أولى جلسات قضية قتل نيرة أشرف.

وغير المتهم أقواله أمام القاضي، وفجر اعترافات جديدة نارية، قائلا:” امها كانت عارفة بعلاقتنا وهي ال ممشياها، وابوها قالي انا مليش حكم عليها”.

وأكد قاتل نيرة أشرف، على إنه لم ينتقم من المجني عليها بسبب عدم ارتباطه بها، مشيرا إلى أن ما فعله لا يمكن تبريره مطلقا، ولابد من محاكمة والدتها بسبب ما تفعله، مضيفا: ” امها طلبت منها تعرف شباب غيري”.

وأشار المتهم إلى إنه كان يتقابل معها وتعرف على والدتها، مضيفًا: “كانت بتقولي تعالى نشتري حاجات، وكنت بعملها كل حاجة هي عايزها، وحصل مشكلة بعدها وروحت أشوف فيه إي، اكتشفت إن أبوها ميعرفش حاجة، وافتكرني رايح اتخانق مع بنته.”

زر الذهاب إلى الأعلى