منوعات

معلومات عن مرض BPD الذي دفع ياسمين الخطيب للتخلص من حياتها

أعلنت الإعلامية ياسمين الخطيب، التخلص من حياتها نهائيًا من خلال تناول جرعات زائدة من حبوب الزانكس والتربتيزول، ولكنها فشلت.

وشاركت ياسمين الخطيب، جمهورها منشورًا على حسابها الشخصي، عبر موقع تبادل التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وكتبت ياسمين، خلال المنشور :”بالأمس.. حاولت الانتحار بتناول جرعات كبيرة من حبوب الزانكس والتربتيزول.. الذي أتناوله بانتظام بناء على تعليمات طبيبي النفسي.. لم تفلح المحاولة للأسف.. فأُعدت غصباً إلى هذه الحياة البغيضة القاسية الظالم أهله.

وتابعت:لا أعاني من صدمة عاطفية، أو ما شابه.. لكني سأعترف بكل شجاعة إني أعاني من الـ BPD.. على مدار حياتي لم يستطع أحد أن يستوعب حالتي أو يدعمني.. أنا شديدة الحساسية، متقلبة المزاج.. لا أثق بأحد، ولدي مخاوف كبرى من الهجر.. كل الذين أدركوا حالتي استغلوا ضعفي بلا رحمه.. لم تعد لدي أي طاقة للمقاومة.. أتمنى الخلاص.

ونرصد لكم في السطور المقبلة معلومات عن مرض BPD الذي دفع ياسمين الخطيب على التخلص من حياتها

مرض BPD، عبارة عن اضطراب بالصحة العقلية يؤثر على تفكير الإنسان في نفسه والآخرين، مما ينتج عن ذلك مشاكل في جميع مهام الحياة اليومية، بجانب أنه يحتوي على مشاكل في نظرة الشخص لنفسه وصعوبة السيطرة على مشاعره وسلوكه، بالإضافة إلى أنه يؤثر على علاقته مع الآخرين.

وتتمثل أعراض مرض BPD على هئية

*الشعور بالراعب من فكرة الهجر.

*حدوث تغيرات عكسية في علاقاته العاطفية.

*تغيرات تكون سرعية في صورة المريض عن نفسه وكذلك هويته تجعله يقوم بتغيير قيمه وأهدافه.

*حدوث نوبات رهب تكون متعلقه بالإجهاد وفقد الصلة بالواقع تستمر لساعات طويلة.

*تصرفات مندفعة مثل القيادة بتهور، الإسراف، تعاطي المخدرات، تقديم الاستقالة، ممارسة الجسن بدون استخدام عازل، إنهاء علاقة ناجحة.

*الميل الدائم إلى الانتحار وأذية النفس بسبب الخوف من الرفض أو من الفراق.

*الشعور بالغضب الحاد وفقدان الأعصاب بشكل سريع.

أسباب الإصابة بمرض BPD

*الجينات الوراثية.

*الاضطرابات الدماغية.

زر الذهاب إلى الأعلى