منوعات

فاتنة السينما المصرية.. سجن 7 ظلم انهى مسيرتها الفنية.. وماتمنته بعد خروجها صدم الجميع !!

قد لا يعلم الكثير منا عن أسرار إجلال زكي ،تلك الفنانة التي خطفت الأنظار لفترة قصيرة، وجذبتنا بدورها الشهير في مسرحية سك على بناتك، لكنها أخطفت فجأة عن الأنظار.

فكانت إجلال زكي فنانة مميزة، تسير في طريقها نحو الشهرة، لنكنها سقطت فجأة ودون سابق إنذار في قضية مخلة  بالشرف أنهت مسيرتها الفنية، وأبعدتها عن الأنظار.

ولدت إجلال في عام  1951؛ وكان والدها يعمل طيار؛ فيما حصلت إجلال  على ليسانس آداب عام 1973.

وكانت مشوارها في برامج الأطفال مع «ماما سميحة» ثم عملت كمذيعة في الإذاعة، وكانت هذه بوابتها إلى قلوب الجمهور فعشقها الكثير من الأطفال والكبار من خلال إطلالتها عبر شاشة التلفزيون.

واستمرت في مسيرتها، حتى بدأت أول عمل درامي لها من خلال مسلسل «البوسطجي» أول أعمال إجلال زكي في الدراما.

وشاركت بدورها المميز الذي لن ننساه أبدًا في مسرحية سك على بناتك مع العبقري فؤاد المهندس.

3 رجال في حياتها .. أحدهم حاول الانتحار  تزوجت إجلال زكي 3 مرات، المرة الأولى من الفنان محمد خيري، ثم المخرج اللبناني يوسف شرف الدين، ثم الكاتب نادر أبو الفتوح.

ومرت بتجربة سيئة مع زوجها محمد خيري؛ الذي حاول الانتحار في إحدى المرات بسبب مشكلات في عمله، لكن الراحل أحمد زكي أنقذه.

وانفصلت عنه وتزوجت من اللبناني يوسف شرف الدين، الذي أنجبت منه نجلها الوحيد، والذي توفي قبل دخولها السجن.

القبض عليها في قضية آداب تورطت إجلال في قضية مخلة،  في التسعينيات واجهت إجلال زكي حيث تم القبض عليها بتهمة ممارسات

وقضت في السجن سبع سنوات كاملة، لكنها حصلت في النهاية على البراءة رغم أنها كانت متأخرة.

وقالت في أحد تصريحاتها بأنها كانت تتمنىأن تكون والدتها على قيد الحياة، حتى ترتاح وتكون سعيدة، بعد أن توفت وهي لاتعرف حقيقة أمر ابنتها.

زر الذهاب إلى الأعلى