منوعات

«قلبها كان حاسس».. آخر وصية للصحفية شيرين أبو عاقلة قبل استشهادها تهز مواقع التواصل

أثار خبر استشهاد الصحفية شيرين أبو عاقلة حالة من الحزن والأسى بين مختلف الشعوب، وتداول العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي أخر وصايا الفقيدة عبر صفحتها على “فيسبوك”.

آخر وصية للصحفية شيرين أبو عاقلة قبل استشهادها تهز مواقع التواصل

كان آخر ما كتبته الإعلامية شيرين أبو عاقلة على حسابها بالفيس بوك في 6 مايو 2022، أي قبل 5 أيام من استشهادها، وقالت: “في الطريق إلى جنين” وأرفقت مقطع فيديو للطريق.

وقبل استشهاد شيرين أبو عاقلة بـ9 أيام وتحديدًا في عيد الفطر 2 مايو 2022، هنأت شيرين أصدقائها بالعيد قائلة: “إلى الأصدقاء والأحباء كل عام وانتوا بالف خير، كل عام وقدسنا وفلسطيننا بخير”.

وكانت آخر وصية وأمنية لشيرين أبو عاقلة، والتي دونتها على حسابها بالفيس بوك في 29 أبريل 2022، أن يصلي كل فلسطيني للتمكن من رؤية القدس.

حيث كتبت تدوينة قالت فيها: “هل أنت فلسطيني من أبناء الضفة الغربية؟ صل أن يمد الله في عمرك كي تتمكن من رؤية القدس، فسلطات الاحتلال تسمح فقط للرجال الذين تزيد أعمارهم عن ٥٠ عاما بعبور الحواجز العسكرية. أما إن كنت من قطاع غزة، فصل أن يرفع الحصار عنه يوما. هناك جيل من الفلسطينيين لم يدخل القدس ولم يرها في حياته”.

زر الذهاب إلى الأعلى