اقتصاد

تفاصيل تطوير منظومة محالج القطن الجديدة فى مختلف المحافظات

تنفذ الحكومة خطة متكاملة للارتقاء بمنظومة زراعة وصناعة الأقطان سواء الطويلة، أو القصيرة، بهدف استعادة المكانة الدولية لمصر فى هذا المجال مجددا، من خلال تطوير محالج القطن، ولا سيما تزامنا مع التوسع فى زراعة الأقطان الطويلة، ونجاح زراعة الأقطان القصيرة شرق العوينات والتى أنتجت معدلات تفوق طويل التيلة وتفوق المنتج المحلى منها فى مختلف الدول، تراوحت من 12 لـ 16 قنطار بمتوسط عام يزيد عن 10 قناطير للفدان، مما يساهم فى التوسع فيها مستقبلا.

 

 ما تفاصيل خطة تطويرمحالج القطن ؟

 بحسب خطة الحكومة فإنه سيتم تطوير 7 محالج للعمل بأحدث تكنولوجيا فى هذا المجال يتم توريدها من شركة هندية، حيث تتم عمليات الحليج آليا خلال ماكينات دون تدخل يدوى، لتوفير القطن الخام اللازم للصناعة بجودة عالية وخالى من الشوائب والملوثات.

 

ما أول محلج دخل الخدمة بالفعل؟

أول المحالج المطورة وهو محلج الفيوم المطور والذى يقع على مساحة 10 أفدنة على طريق الفيوم / بنى سويف بعيدا عن الكتلة السكنية، ويعمل بتكنولوجيا حديثة لأول مرة فى مصر وبطاقة إنتاجية 5 أطنان / ساعة، وتبلغ التكلفة الإجمالية لإنشاء المحلج نحو 250 مليون جنيه.

 

 وما المحالج الجديدة التي ستخدل الخدمة؟

جارى تدشين 3 محالج جديدة بالوجه البحرى بالزقازيق وكفر الزيات وكفر الدوار.

وتتواصل فى المحالج الثلاث أعمال تركيب المعدات والآلات الموردة من شركة هندية، استكمالا لتحديث تكنولوجيا حليج الأقطان.

 

كم تبلغ تكلفة تلك المحالج ؟  

تزويدها بالمعدات الحديثة يتكلف نحو 200 مليون جنيه، وقيمة الماكينات نحو 7 ملايين دولار فى المحالج الثلاثة.

حيث من المنتظر أن تدخل المحالج الخدمة خلال الفترة المقبلة للعمل فى موسم القطن 2021/2022، وتبلغ الطاقة الإنتاجية المستهدفة للمحلج الواحد 5 أطنان/ ساعة، فيما يقع كل محلج على مساحة نحو 6 آلاف متر مربع.

 

هل ستكون المحالج مفيدة للاقطان المصرية؟

المحالج تعمل وفق أحدث تكنولوجيا فى مجال حليج الأقطان تتم آليا دون تدخل يدوى، لإنتاج أقطان شعر خالية تماما من الشوائب والملوثات، وتحسين طريقة التعبئة والتغليف مع وضع ملصق (باركود) على كل بالة يتضمن بيانات القطن (منطقة الزراعة، اسم حائز القطن، اسم المحلج، تاريخ الحليج، المواصفات الفنية للقطن الشعر)، كما تم إدخال جهاز إلكترونى حديث فى المحالج المطورة (HVI) لقياس خواص شعيرات القطن، وإجراء اختبارات الرطوبة دخل المحلج.

 

 ما أسباب تطوير المحالج من البداية  ؟

محالج القطن فى مصر لم يلحق بها أى تطوير منذ عقود طويلة، حيث يرجع تاريخ صنع بعض الماكينات المستخدمة فى الحليج إلى عام 1878.  

 

هل هناك حاجة لبقاء بعض المحالج القديمة الفترة المقبلة؟

بالطبع هناك حاجة للإبقاء على بعض المحالج القديمة وفق توصيات خبراء القطن خاصة المحالج ذات الجودة لحليج الأقطان الموسمين المقبلين على الأقل وبالتالي لابد من عدم غلق كل المحالج حتى لا تتأثر الأقطان، ولابد للوزارة أن تدرس هذا الأمر.

 

 

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى