حوارات وتحقيقات

قطاع البعثات بالتعليم العالى يبحث تعزيز التعاون مع المغرب وزيادة منح الوافدين

التقى الدكتور أشرف العزازي رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بالدكتور محمد خلفاوي الكاتب العام لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي المغربية؛ لبحث آليات تعزيز التعاون بين البلدين في المجالات التعليمية، وذلك بالعاصمة المغربية الرباط.
 
وخلال اللقاء، استعرض العزازي عددًا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، خاصة أوجه دعم التعاون بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي المصرية ونظيرتها المغربية من خلال الانفتاح على آفاق جديدة، سواء فيما يتعلق بالطلاب الراغبين في الدراسة بكلا البلدين من خلال زيادة عدد مقاعد المنح المقدمة للطلاب الوافدين، وكذلك الاهتمام بمعادلة الشهادات الممنوحة سواء من المملكة المغربية أو من جمهورية مصر العربية، فضلًا عن إبرام اتفاقيات التبادل الثقافي في تخصصات مختلفة مما يساعد على الارتقاء بمنظومة التعليم العالي والبحث العلمي في البلدين.
 
وأكد رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات، على اهتمامه البالغ بتعزيز التعاون بين البلدين الشقيقين من خلال تذليل كل العقبات التي يمكن أن تواجه التعاون الثنائي المشترك، مشيرًا إلى دور وزارة التعليم العالي المصرية من خلال ادارة الوافدين في تسهيل إلتحاق الطلاب بالجامعات المصرية، مؤكدًا أهمية توقيع الاتفاقات الثنائية بين الجامعات المصرية والمغربية وتفعيل الاتفاقيات السابقة، وتعزيز التعاون في البحث العلمي المشترك، والحرص على التواجد بالمؤتمرات التي تنظمها الوزارتين.
 
ومن جانبه، أشاد الدكتور محمد خلفاوي الكاتب العام لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي المغربية بالدور الريادي لجمهورية مصر العربية في التعليم العالي، على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، مؤكدًا على قوة ومتانة العلاقات المصرية المغربية في شتى النواحي التعليمية والثقافية منذ عقود.

زر الذهاب إلى الأعلى