حوارات وتحقيقات

جودة الخدمة ومكافحة الفساد.. 10 أهداف لاستراتيجية التحول الرقمى بالنيابة العامة

تسعى النيابة العامة تحت إشراف المستشار حمادة الصاوي النائب العام، إلى تعزيز التحول الرقمى فى جميع قطاعاتها وفى النيابات على مستوى الجمهورية بهدف تحسين جودة الخدمة المقدمة للمواطنين والتسيير عليهم ومكافحة كافة صور وأشكال الفساد، بجانب العديد من الأهداف التى تضمنتها الاستراتيجية الوطنية لتحول الرقمى بالنيابة العامة.
 
وحددت النيابة العامة فى استراتيجية التحول الرقمى 5 أهداف رئيسية و5 أهداف فرعية لتطبيق تلك الاستراتيجية وتتمثل فى:
 
أولا: الهدف الاستراتيجى الرئيسي:
 
1-القيادة والإدارة:
يعتمد على ترسيخ النيابة لأهمية العمل بالاستراتيجية والعمل على هيكلة منظومة التحول الرقمى، وتحديد أدوار القائمين عليه وآلية سياساتهم.
 
2- الوعي:
يعتمد على نشر وتعميم التحول الرقمى بمفهوم صحيح لدى المواطنين وأعضاء النيابة العامة وموظفيها لمعرفة مدى أهمية العمل به.
 
 
3- القدرة والإمكانات:
يعتمد على الاستخدام الامثل لقدرات وإمكانات النيابة العامة، للنهوض بمنظومة التحول الرقمى من خلال رفع كفاءة مواردها البشرية لإعانتهم على أداء دورهم التطوير.
 
4- الابتكار والإبداع:
يعتمد على دعم الابتكار والابداع فى استخدام التكنولوجيا والاتصالات لتطوير وتيسير دورة العمل النيابة العامة.
 
5- التكنولوجيا:
يعتمد على توفير البنية التحتية ومستلزمات التشغيل والأنظمة والبرامج والتطبيقات الرقمية المتكاملة لدعم سياسة العمل بالتحول الرقمى بالنيابة العامة.
 
ثانيا: الأهداف الفرعية للاستراتيجية:
1-القيادة والإدارة:
الهدف: هيكلة منظومة التحول الرقمى ووضع منهجية علمية لإدارة المشروعات الرقمية بها.
 
النتائج المرجوة منها: 
– تنظيم العمل وفق أسس علمية بتحديد الأدوار والتخصصات والمسئوليات.
 
– امتلاك النيابة العامة أنظمة وتطبيقات خاصة بالتحول الرقمى تلبى احتياجات مواطنيها.
 
– إلمام مستخدمو تطبيقات وبرامج النيابة العامة بخصائصها وأهميتها ومميزاتها بما يعزز انتشارها.
 
– اختصار دورة العمل بالنيابة.
 
– رفع كفاءة الجهاز الإدارى بالنيابة.
 
2-الوعي:
الهدف: توعية المواطنين والأعضاء والموظفين بأهمية التحول الرقمى
 
النتائج المرجوة:
– ترسيخ المفهوم الحقيقى للتحول الرقمى وأهميته لدى الكافة.
 
– الاستخدام الأمثل لوسائل التواصل الاجتماعي.
 
– التوجه نحو تفعيل النظام الرقمى لدى الكافة.
 
– تطور آليات التحقيق وجمع الأدلة الرقمية.
 
– الحد من مخاطر استخدام الوسائل الرقمية
 
3- القدرة والإمكانات:
الهدف: تطوير منظومة التحول الرقمى وتوفير بنية عقلية. 
 
النتائج المرجوة منه:
– الاستثمار الأمثل لموارد النيابة البشرية والمادية.
 
-توفير بيئة العمل الرقمية المناسبة.
 
– ضمان سلامة الأنظمة والتطبيقات الخاصة بالتحول الرقمى والاستفادة القصوى منها.
 
– استدامة العمل بالتحول الرقمى بالنيابة.
 
4- الإبداع والابتكار:
الهدف تطوير دورة العمل بالتحول الرقمى
 
النتائج المرجوة منها:
 
– تطوير وتحديث دورة العمل بالنيابة.
 
– تلبية أولويات واحتياجات المواطنين.
 
– تحقيق التواصل الرقمى الفعال فى الداخل والخارج.
 
– دعم الابتكار والتطوير ومساهمة الكافة فى دعم الابتكار والتطوير. 
 
 
5- التكنولوجيا:
الهدف تطوير ونشر وتأمين وتكامل منظومة التحول الرقمي. ومواكبة خطة الدولة فى التحول الرقمي.
 
النتائج المرجوة: 
– تطوير واستخدام المنظومة الرقمية وفق المعايير الدولية.
 
– تأمين البيانات والمعلومات الخاصة بالنيابة.
 
– نشر المنظومة الرقمية فى كافة النيابة.
 
 

زر الذهاب إلى الأعلى