منوعات

الرئيس السيسي يفجر مفاجأة حاسمة بشأن سد النهضة

الرئيس السيسي يطمئن المصريين بشأن سد النهضة..ويؤكد:«بلاش هري»

مفاجآت عدة كشفها الرئيس عبد الفتاح السيسي بشأن التحركات المصرية في الوقت الراهن بشأن سد النهضة الإثيوبي.

وقال الرئيس السيسي، في كملته في المؤتمر الأول لمبادرة حياة كريمة، للمصريين: «مش كل التحركات اللي بنعملها ينفع تتقال، في كلام أقدر أقوله وفيه كلام ما أقدرش أقوله».

وتابع الرئيس السيسي: «لن نفرط في نقطة مياه ولكن كل التحركات ما نقدرش نتكلم عنها، وبدأنا بالفعل تحركات داخلية بشأن السد».

وتابع: «لما تكلمنا في موضوع المياه مع الإثيوبيين والسودانيين، كان كلامنا أن نهر النيل يكون شراكة بين الجميع، ويكون الخير للكل».

وأردف: «الكلام ده اتقال في كل المناسبات، وزي ما قالوا إن السد هيوفر ليهم الكهرباء، قولنا إحنا معاكم في كل شيء يساهم في رفاهية الشعب الإثيوبي والسوداني، وده كان كلامنا وتوجهنا».

قال الرئيس السيسي، خلال كلمة ألقاها في احتفالية المشروع القومي لتطوير القرى المصرية حياة كريمة، عن ملف سد النهضة: «مستقبل البلاد والشعوب يتم من خلال العمل، والنجاح الذي وصلنا إليه من خلال وحدتنا، ولو حصل حاجة لمصر لازم أنا والجيش نروح عشان البلد دي تعيش».

وقام الرئيس عبدالفتاح السيسي، بتوجيه رسالة للسودان وإثيوبيا بشأن سد النهضة، قائلًا: «نتعالوا نعمل اتفاق ملزم لينا كلنا، ونعيش في أمان وسلام».

وتابع للمصريين: «متقلقوش من حاجة بشأن سد النهضة، وعيشوا حياتكم«، قائلًا:»بلاش هري«.

قام الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتوجيه رسالة هامة إلى إثيوبيا، وذلك خلال كلمته بالمؤتمر الأول لمبادرة حياة كريمة، حيث قال: “إذا كان سد النهضة هيوفرلكم التنمية فإحنا معاكم ومستعدين نتعاون معاكم في كل شيء يؤدي إلى رفاهية الشعب الإثيوبي جنبًا إلى جنب مع الشعبين لاسوداني والمصري”.

وأضاف السيسي – خلال كلمته بالمؤتمر الأول لمبادرة حياة كريمة: “إحنا نقدر نتعاون في كل حاجة وعندنا قدرات مختلفة ونقدر نوفرها لكل الأشقاء في أفريقيا بشرط محدش يقرب من مياه مصر”.

كما قام الرئيس السيسي، بتوجيه رسالة إلى الشعب المصري، ققائلا: “أنا عايز أقول إننا دايمًا بنتعامل في كل قضايانا بعقل رشيد وتخطيط عميق وعمرنا ما عشنا

وتابع قائلا : “أنتوا امنتوني عليها وأنا بقول يا رب عيني على هذه الأمانة”، متابعًا: “إحنا اتكلمنا في مضوع السد مع السودانيين والإثيوبيين إننا عاوزين النيل يكون للجميع والخير يعم على الكل”.

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي ، خلال كلمته بفعاليات المؤتمر الأول للمشروع القومي (حياة كريمة)، إن تحرك مصر في مجلس الأمن الدولي بشأن قضية سد النهضة الإثيوبي جاء لوضع القضية على أجندة المجتمع الدولي، مضيفًا أن مصر طالبت باتفاق قانوني ملزم بشأن ملء وتشغيل سد النهضة.

وأضاف قائلا: “أكدنا دائما استعداد مصر لنقل الخبرات في مشاريع الكهرباء والإنتاج الزراعي لكل أشقائنا في القارة الإفريقية”، مؤكدا أن مصر تسعى لجعل نهر النيل، للشراكة والخير، مشيرًا إلى أن مشاريع مصر تستهدف الحفاظ على كل نقطة مياه.

اما بالنسبة للجوء مصر لمجلس الأمن، فأوضح السيسي، قائلا: “طالبنا باتفاق قانوني ملزم بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، ورسالتي للأشقاء في إثيوبيا والسودان بضرورة التوصل لاتفاق بشأن سد النهضة”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى