منوعات

أحمد حلمي يثــ ـير الجدل بإعلان زواجه.. ومنى زكي تعلق

فاجأ النجم المصري أحمد حلمي الجميع بتحويل حاله الاجتماعي على حسابه الشخصي بموقع الفيس بوك، إلى “متزوج”، وهو الذي أثار تعجب عدد كبير من معجبينه.

منى زكي، زوجة أحمد حلمي، أبدت هي ايضاًً دهشتها مما فعله زوجها من تحويل وضعه الاجتماعي في ذلك التوقيت، ووجهت رسالة له، على خاصية “ستوري” بموقع “انستجرام”، طلبت منه شرح ما فعله.

منى قالت في رسالتها لزوجها: “ممكن شرح؟”، فيما تكهنت بأن يكون قد تزوج من الدمية أبلة فاهيتا، فوجهت لها رسالة مازحة: “أوعي يكون ليكي علاقة بالموضوع”.

ويوضح أن أحمد حلمي قد اســ ـتغل حلول عيد زواجه من منى زكي، والذي يوافق يوم 4 أيار، ليغـ ــير حالته على موقع “الفيس بوك” إلى “متزوج”.

وقد كان أحمد حلمي قد كشف حديثا عن بداية تعارفه بمنى زكي، قائلا: “كنت في مستهل مشواري الفني وكنت في مجال الديكور وكنت أقدم برنامج الأطفال، وكنت معجبًا بها كممثلة دون أي مشاعر أخرى وأتذكر أن واحد من أصدقائي قال لي في واحدة من المرات ستتزوج منى زكى وشدد لي أن هذا سيحدث ولكني لم أكترث لقوله نهائيا”.

واستكمل: “فى يوم من الأيام اتصل بي المنتج محمد فوزي وطلب مقابلتي، فذهبت إليه عقب إكمال تصوير برنامجي وكنت وقتها مظهري غير مرتب وقد كانت رائحتي كريهة، ووقتما دخلت لمكتبه تفاجأت بوجود منى زكي ووقتها توترت ولم أتمالك نفسي وقد كان كل همي ألا تصل رائحتي إليها”.

وتابع: “كان يريد مشاركتي في مسرحية جديدة، وفي نهاية الجلسة أتفق أنه سيكون هناك مكالمة أخرى لموعد آخر ونزلت من مكتبه وأنا متيقن انهم لن يحدثونني مرة ثانية ولكني تفاجأت بمكالمة بعد 48 ساعةٍ وطلب محمد فوزي مقابلتي”.

وأضاف: “وبعد جلسة العمل نزلت من عنده أنا ومنى سويا، وأخذت رقم تليفونها وعند وصولي للبيت بدأت الاتصال بها للاطمئنان عليها فلم تجيب ثم اتصلت على منزلها فردت على وقالت إنها فقدت هاتفها المحمول فأخذت التفاصيل منها وذهبت أبحث عنه وحقا وجدته وأبلغتها فورا، وهنا فرحت للغاية وبعد ذلك الظرف أصبحنا أصدقاء”.

واستطرد: “وفي إحدى المرات اكتشفنا بالصدفة أن عيد ميلادي وعيد ميلادها في نفس اليوم وهو 18//11، وإننا برج العقرب وبدافع غرابة الصدفة لم تصدقني سوى حينما رأت بطاقتي الشخصية، وكنت قد تيقنت من حبي لها ولكني كنت لا أملك أي شيء، فكنت مترددا أن أصارحها بحبي حتى أتى ميعاد سفرها لتصوير عمل سينمائي أفريكانو بجنوب أفريقيا، وكنا قد خرجنا مع أصدقائنا في نزهة بالنيل، وقررت أنا أصارحها قبل السفر”.

وأضاف: “أثناء خروجنا قلت لها سأخبرك بشيء مهم عند منطقة معينة، وحقا وقفت على طرف الباخرة مثل تيتانك إلا أن بدون الحركة الشهيرة للفيلم، وقلت لها بحبك ووقتها ضحكت وأسرعت لأصدقائها دون أن تنطق بكلمة، وفهمت من رد الفعل أن لديها أحاسيس هي الأخرى”.

وتابع: “ثم سافرت لجنوب أفريقيا وقررت أن أرسل لها ورد هنالك، ولم أكن أعلم كيف سأقوم بهذا، فذهبت لمحل ورد بالزمالك وسألته وتفاجأت أن لديهم هذه الخدمة، وحقا اخترت الورد وكتبت الكلمات التي ستكتب على كارت البوكيه، وقال لي إنه سيرسل خلال أربع أو خمس أيام”.

وأردف: “في أعقاب مرور أربع أيام توقعت مكالمة منها إلا أن لم أجد أي رد فعل، فقررت أن أتصل بها وسألتها ما أخبار الورد فقالت لي كيف عرفت فقلت لها عرفت ماذا، وهنا اكتشفت أن هناك شخصًا يرسل لها كل يوم ورد للفندق، الأمر الذي جعلها لم تنتبه للورد الذي أرسلته لها، فقلت لها إنني أرسلت بوكيه ورد، وهنا وجدت ردة الفعل التي كنت أنتظرها وقالت لي إنها تحبني أيضا”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي .. يمكنكم مشاركته فقط ولا يمكن نسخه