عرب وعالم

الأردن تنفتح فنيا على أفغانستان عبر إقامة عروض فنية وموسيقية بعد الجائحة

وقع وزير الثقافة الأردني علي العايد، خلال لقائه السفير الأفغاني لدى الأردن طارق شاه بهرامي، اتفاقية تعاون في مجالات الثقافة والفنون.
وقال العايد – حسبما أفادت وكالة الأنباء الأردنية – إن “الاتفاقية تشتمل على إجراءات لتعزيز التعاون في المجال الثقافي ضمن إطار القوانين والتشريعات الوطنية، وتشجيع إقامة العروض الفنية والموسيقية والمسرحية وتبادل معارض الفنون الجميلة والتراث الثقافي، وتنظيم المهرجانات والمسابقات والمؤتمرات والندوات”.
وأكد أهمية الثقافة في هذه المرحلة لإشاعة الروح الإيجابية في المجتمع في ظل انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، معربا عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية مع أفغانستان، مشيرا إلى أنه سيتم تنظيم الكثير من الأنشطة عند انحسار هذه الجائحة، وأن الاتفاقية تشكل فرصة للاطلاع على التراث الثقافي المادي وغير المادي الذي تتميز به أفغانستان، ويدرك المواطن الأردني أهميته من خلال تعايشه مع الكثير من أبناء الجالية الأفغانية في الأردن منذ سنوات.
ومن جهته، أشاد السفير الأفغاني بمستوى العلاقات الأخوية التي تربط البلدين الصديقين، مؤكدا أهمية هذه الاتفاقية لشعبي البلدين من خلال الأنشطة التي ستقدمها، مهنئا الشعب الأردني بمئوية تأسيس دولته ومتمنيا له المزيد من التقدم والازدهار. 
وأوضح أنه بموجب الاتفاقية يشجع الطرفان إمكانية الوصول إلى المكتبة الوطنية والأرشيف للطرف الآخر لغايات ثقافية وعلمية وتعليمية وتبادل المعلومات والعمل البحثي والإحصائي والمنشورات الدورية في مجال الثقافة والفن والحماية القانونية، وصيانة التراث الفني وترميم المخطوطات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي .. يمكنكم مشاركته فقط ولا يمكن نسخه