حوادث وقضايا

«أحسن خليها ترتاح».. شهود عيان يروون ما حدث لطفلة أوسيم

04/13 00:07

أصيب أهالي منطقة الشون التابعة لمنطقة أوسيم بالجيزة بحالة من الصدمة والهلع عند سماعهم نبأ مقتل الطفلة ريتاج (3 سنوات) على يد والدتها التى كانت تعانى من حاله نفسية سيئة منذ شهرين والتي قالت بعد التخلص من صغيرتها:”أحسن خليها ترتاح.. هتقعد تعمل إيه؟”«الدستور» انتقلت إلى منطقة الشون، التابعة لمدينه أوسيم بالجيزة؛ للوقوف على ملابسات الحادث الذي هز قلوب الأهالي، ليقول فاضل، أحد شهود العيان وهو موظف على المعاش، إن الواقعه كانت الجمعة الماضى عندما أخبرنى عم الطفلة أن والدتها تخلصت منها بكتم أنفاسها، ثم قامت بتغطيتها وتركتها حتى عودة زوجها سلامة من عمله (فلاح)، ليفاجئ بزوجته توقظه من النوم وتخبره أنها قتلت ابنتها، فصعق الزوج وأخذ يصرخ غير مصدق حتى تجمّع الجيران والأهالى حيث كانوا يسكنون في بيت وسط الزراعات.قال جمال، عم والد الطفلة إن الزوجة كانت تمر بأزمة نفسيه منذ شهرين ولم تتلق العلاج المناسب وكانت دائمًا تشكو دائمًا بأنها تشعر بضيق ولا تطيق أحد كما كانت سريعة الغضب:”لم آخذ أنا وزوجها مرضها على محمل الجد، ليعرضها زوجها على أحد أطباء الوحدة الصحية فى المركز وتناولت بعض الأدوية، لكن حالتها لم تتحسن، فاقترح عليه أحد الجيران الذهاب بها إلى شيخ عسى أن يكون بها مس شيطاني فهذه الأشياء والأفكار منتشرة عند بعض الفلاحين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي .. يمكنكم مشاركته فقط ولا يمكن نسخه